السجن ... محطة المبدع

نشر في Sep 21, 2018

السجن ... محطة المبدع


( السجن ............ محطة  المبدع )

 

نعم هو كذلك ولا غرابة في ذلك !!

 

السجن مصنع للإنتاج ومعمل لتوليد الأفكار الإبداعية, لأننا بداخل السجن نكون بعيدين عن الملهيات , لا يشغل تفكيرنا شيء أخر , لا يسرق وقتنا أحد سوانا , نبحر مع ذواتنا وأفكارنا إلى أماكن بعيدة جدا قد لا نصل إليها إلا بعد أن نمكث فترات طويلة بين أربع جدران  بعيد عن  منغصات الحياة الخارجية .

الشواهد على الإنجازات بين الأربع جدران  كثيرة ومن أشهرها ابداعات ابن تيمية حيث ألف الكتب والمجلدات والتي تعتبر مرجع لأهل السنة والجماعة .

فيلسوف التحليل المنطقي ( برتراند راسل ) في السجن ألّف كتاباً في الفلسفة الرياضية بعنوان (مبادئ الرياضيات) .

 ( أدولف هتلر ) ألف قصة حياته  بعنوان ( كفاحي ) عندما كان بالسجن.  الشواهد كثيرة ولا يتسع المقال لذكرها .

 

السجن افضل مكان لشخص متزن نفسيأ و يمتلك العلم الكافي والرغبة للتغيير كي يتعمق ويبحر ويتأمل ويفكر من جميع الزوايا بلا توقف , عندها يصنع أفكاره , يرتب ادواته , يجمع أوراقه .

 

عزيزي القارئ نصيحة من محب حاول أن  تسجن نفسك اليوم قبل بكرة , لا أعني بنصيحتي أن تدخل سجن المجرمين المخالفين للدين والشرع و ولاة الأمر ,  وانما المقصود أن تصنع لنفسك سجن خاص بك , تنقطع به عن العالم لفترة محددة ولو ليلة بالأسبوع تخلو بنفسك تتعرف عليها أكثر ، ثم ابدأ بعصف ذهني ماذا أريد  ولماذا و متي و كيف أحقق ما أريد ،  ضع لك رؤية تؤمن بها ورسالة تعمل عليها تنطلق من القيم والمبادي السوية ، ثم ترجمها إلى أهداف و جزء أهدافك إلى خطوات والخطوات إلى اجراءات ثم تخيل الصورة كامله  مره بعد مره عدل ما يحتاج التعديل حتى تتأكد من جدوى ذلك . تخيل حلمك على الواقع وأهدافك قد تحققت أستشعر طعم النجاح وعيش لذة الإنجاز .

تذكر أن لكل شيء في هذا الكون ثمن ، وبعد أن عرفت ما تريد ولماذا ومتي وكيف تحقق ما تريد ،  يجب عليك ان تعرف الثمن الذي سوف تدفعه من أجل تحقيق أهدافك ، ويجب أن تكون مستعد لدفعه .

التغيير ليس بالسهل ستواجه العديد من الصعوبات التي تحول بينك وبين تحقيق اهدافك ، لا تستسلم تعلم الصبر والتحمل والتضحية , تأكد بانك ستخسر ناس عرفتهم , وستتعرف على ناس لم تكن تعرفهم , حارب من أجل حلمك فالنجاح يحتاج كفاح .

وبعد ذلك عد إلى واقعك وانطلق نحو تحقيق أهدافك  بجد واجتهاد  لتبني نفسك و تصنع مجدك, لا تسمح لأحد أن يقلل من شأنك أو من أهدافك أو من قدرتك على تحقق أهدافك أعمل المستحيل من أجل ذلك .

عد إلى سجنك بشكل أسبوعي وقم بأجراء تحليل (psowt) .و تأكد من أنك في الاتجاه الصحيح عدل ما يحتاج تعديل ,أجل ما يحتاج تأجيل ,قدم ما يحتاج تقديم . كن صادق مع نفسك ملم في امكانياتك وملم بعالمك الخارجي .

يقول (نيوتن) مدشن النظام المعرفي الثاني، يوصي أصحابه  (لا تذكروا اسمي أمام أحد، لا أريد أن اشتهر بين الناس، فتكثر معارفي) ، وذلك حتى لا تفسد عليه كثرة المعارف ذلك التجرد الذي يحصنه من تشتت الأفكار، والوصول للقوانين الكبرى في الحياة.

أما الفيلسوف الألماني (إيمانويل ) صاحب كتاب( نقد العقل الخالص)  الذي يعتبره الغربيون أفضل كتاب في الفلسفة منذ عهد أفلاطون وأرسطو، فإنه وبعد أن ألَّف أكثر من عشرين كتابًا فكر بحذفها وإلقائها، غاب عن مجتمعه العلمي حوالي عشر سنوات، حتى أنبه بعض أصدقائه متسائلين عن جديده ليدركوا فيما بعد أنه كان يعاني مخاضات وإرهاصات وتأملات تسببت في صمته الطويل، وانتهت إلى لحظة ولادة كتابه حول ( نقد العقل الخالص).

اكتشف علماء الأعصاب أننا نحصل على أفضل الأفكار عندما نكون بعيدين عن الملهيات ولا يشغل تفكيرنا شيء آخر، وعندما لا نركز على شيء نسمح للعقل بالتجول في مخزن الذكريات والأفكار والعواطف، وهذا يعمل على تنشيط شبكة الوضع الافتراضي للدماغ فتنشأ لدينا الكثير من الأفكار والرؤى الناتجة من تلك الشبكة والمعروفة باسم "شبكة الخيال".

وتتكون الشبكة من ثلاثة مكونات رئيسية، وهي صنع الشخصية والمحاكاة العقلية ووجهة النظر، وشبكة الخيال تمكننا من تذكر الماضي والتفكير في المستقبل وعمل سيناريوهات وفهم أنفسنا وتجاربنا، ولتفعيل تلك الشبكة نحتاج للتأمل الداخلي العميق والذي بدوره يحتاج للعزلة والابتعاد قليلا عن الآخرين .

 

 بقلم / نايف سليم الميلبي  

آخر التعليقات

  • ???

       Sep 22, 2018

    ابدعت

  • أ/سميره محمد

       Sep 22, 2018

    ما شاء الله مبدع

إضافة تعليق


تقييم:
Arabic Coaching